أسباب الفشل الرئيسية

بقلم : أحمد سالم

الفشل


"موهبة بلا عزيمة وجهد".
"عزم وجهد بلا موهبة".
"جهد وموهبة بلا خطة".

هذه هي الأسباب الثلاثة الكبرى لفشل الإنسان في العمل والإنجاز، ولا يمكن للإنسان أن يخرج من النتائج السيئة التي يتسبب بها كل مسار من المسارات السابقة= إلا إذا وفقه الله للأناة الشديدة في اختيار مشروع حياته المناسب لقدراته، ثم استطاع أن يخرج من هوة العجز والكسل والبطالة التي يسقط فيها الناس من حوله كل يوم، فيكد ويكدح على طريق قد تبصر خطته وعرف منهاجه.

جودة اختيار الإنسان لمشروع حياته وحسن تحديد الثمرة التي تنفع الناس والتي يود أن يخلفها وراءه إذا ترك هذه الحياة= هي صمام الأمان الأساسي الذي يحافظ للإنسان على توازنه النفسي، خاصة إذا استطاع البقاء على طريقه لا يلتفت عنه ونجاه الله من كلاليب الصراط التي في الدنيا.
إن الحياة كالعجلة كما يقول أينشتاين، لا بد من الاستمرار في الحركة من أجل حفظ الاتزان.

وتحديد المواهب الذاتية والخطة المناسبة والمشروع الملائم لا يمكن أن يقدم لك على طبق من فضة، بل الوصول إلى ذلك نفسه يحتاج منك إلى معرفة وعمل واستشارة وتبادل خبرات وسقوط وقيام وتجربة وتعلم وإصلاح.

المهم أن تعي قدر المسؤولية المحمولة على عاتقك منذ خرجت إلى هذه الدنيا، وأن تعلم أن مرورًا منها دون عمل صالح هو الخسران المبين.
من يسقط في الاستهلاك اليومي الذي يأكل حياته وينحت أيامه= هو بالدرجة الأساسية شخص لا يعرف ما الأثر الحسن الذي يريد أن يتركه خلفه في الدنيا.
وبلا شك لا يعرف ثقل المسألة بين يدي الله عن عمره فيم أفناه.

  • Created on .