الكلام على عموم السورة ومقصدها

1-  ما هي أسماء السّورة؟

اشتهرت باسمين: **( سبح اسم ربك الأعلى ) كما ورد في صحيح البخاريّ، **و(الأعلى) كما عليه أكثر المفسّرين.

2-  كم عدد آياتها؟

تسع عشرة آية بلا خلاف.

3-  ما هو موضع نزولها؟

السّورة مكّيّة من أوائل ما نزل وممّا يشير إلى ذلك قوله  "سنقرئك فلا تنسى" لذلك فهي تتناول مواضيع السّور المكّيّة في إثبات التّوحيد والرّسالة والبعث، وحسبك بهذا دلالة على مكّيّتها، وهي السّابعة أو الثّامنة نزولاً.

4-  هل ورد في فضلها شيء؟

ورد فيها أحاديث في الصّحيحين منها:

عن جابر بن سمرة، أنّ النّبيّ _صلّى الله عليه وسلّم_ كان يقرأ في الظّهر بـ {سبّح اسم ربّك الأعلى} وفي الصّبح بأطول من ذلك. رواه مسلم.

عن النّعمان بن بشير، قال: «كان رسول الله _صلّى الله عليه وسلّم_ يقرأ في العيدين وفي الجمعة بـ (سبّح اسم ربّك الأعلى) و(هل أتاك حديث الغاشية)»، قال: «وإذا اجتمع العيد والجمعة في يوم واحد، يقرأ بهما أيضا في الصّلاتين». رواه مسلم.

ولا شكّ أنّ هذا التّكرار في الجمعة والعيدين يوم شهود النّاس، دليل على أهمّيّة هذه السّورة مع قرينتها سورة الغاشية، وعلى اشتمالها على معان كثيرة مهمّة أراد النّبيّ _صلّى الله عليه وسلّم_ أن تكون حاضرة في أذهان النّاس.

5-  ما هو مقصد السّورة الرّئيسيّ؟

مقصد السّورة الرّئيسيّ هو ( تنزيه الله وتعظيمه المقتضيان طاعته).

6-  ما هي مناسبتها لما قبلها؟

السّورة الّتي قبلها (سورة الطّارق) جاء في نهايتها تهديد ووعيد للكفّار، فناسب بعد هذا ذكر تعظيم الله وعلوّه، فإنّ التّهديد إذا كان صادراً عن قادر كان أقوى وأشدّ، خاصّة أنّ الأمر موجّه للنّبيّ _صلّى الله عليه وسلّم_ وهو أعلاهم قدراً وأعظمهم، فإذا كان الأمر موجّهاً إليه وهو أعلم الخلق بالله، فهو للأمّة من باب أولى أن تأخذ به.

كما ذكر في الطّارق ذكر المطر والإنبات ( والسّماء ذات الرّجع... والأرض ذات الصّدع )، وذكر هنا أيضاً إنبات المرعى كما سيأتي.

7-  ما هي المقاطع الرّئيسيّة في السّورة؟

السّورة ابتدأت بالحديث عن تعظيم الله وذكر بعض الصّفات الدّالّة على ذلك، والحديث عن هذا كان كالتّوطئة والتّهيئة لما بعده من ذكر حفظ الرّسالة وتيسيرها للنّبيّ _صلّى الله عليه وسلّم_ ثمّ أمره له بالتّذكير بعد الضّمانات السّابقة، ثم انتقل بعدها إلى ذكر أحوال النّاس في الاستجابة إلى هذه الرّسالة وأسباب ذلك ومآلاته، وانتهى الكلام بربط هذه الرّسالة بسابقاتها.

والشّكل التّالي يوضّح المقاطع الرّئيسيّة في السّورة.

 

 Map Shot 1

 

  • Created on .