حديث سعد القرظ في الجمع في المطر

معرفة الصحابة لأبي نعيم

مَا حَدَّثَنَاهُ سُلَيْمَانُ بْنُ أَحْمَدَ، ثنا عَلِيُّ بْنُ سَعِيدٍ، ثنا يَعْقُوبُ بْنُ كَاسِبٍ، ثنا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ سَعْدِ بْنِ عَمَّارِ بْنِ سَعْدِ بْنِ عَائِذٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عَمَّارِ بْنِ سَعْدٍ، وَعَنْ عَمَّارٍ، وَعُمَرَ، ابْنَيْ حَفْصِ بْنِ عُمَرَ بْنِ سَعْدٍ، عَنْ آبَائِهِمْ، عَنْ أَجْدَادِهِمْ، عَنْ  سَعْدٍ  الْقَرَظِ ، " أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم كَانَ يَجْمَعُ بَيْنَ الصَّلاتَيْنِ، بَيْنَ الْمَغْرِبِ وَالْعِشَاءِ، فِي الْمَطَرِ "

الحديث معل لا يصح

وجوه الإعلال في الحديث :

ü     حكم الحديث منكر تفرد بعد الرحمن بن سعد عن آباءه عن أجداده

ü     سئل يحيى بن معين فقال أبناء سعد القرظ ليسوا بشيء وكذلك قال ابن القطان

ü     أعله جماعة من الأئمة

ü     يحكي واقعة عامة ومثل ذلك ينقل نقلا مستفيضا والتفرد بهذا الشكل طبقات عن طبقات لا يقبل

ü     ليس فيه إسناد واحد ولو كان لقبل

ü     تفرد الابن عن أبيه مقبول ولكنه شاع فلذلك دل على أنه نقل واستفاض ولم يكن فردا عن فرد

ü     روايته جماعة عن جماعة تدل عل استفاضته

ü     المتن بذاته ليس بمعلول

ü     قوة المتن تضعف الإسناد إذ أن المعاني المستفيضة المشتهرة لا بد لها من سلسلة قوية ترويها لأنها مما اشتهر واستفاض وذلك كجر حجر كبير بسلسلة ضعيفة 

  • Hits: 533