ابن الزبير الغرناطي

Slide43

 

ممن تنبه إلى الغرض الأساسي للسورة أبو جعفر بن الزبير الغرناطي الذي كان يبني التناسب بين بعض السور في كتابه البرهان على تلاحم مقاصدها .

ومن ذلك بيانه لمجمل معاني سورة البقرة حيث استعرض أبرز معانيها وخلص إلى وحدتها قائلا : فحصل من السورة بأسرها بيان الصراط المستقيم على الاستيفاء والكمال أخذا وتركا وبيان شرف من أخذ به وسوء حال من تنكب عنه

وكذلك قوله عن سورة المائدة فحصل من جملتها الأمر بالوفاء فيما تقدمها وحال من حاد ونقض وعاقبة من وفى وأنهم الصادقون . 

  • Created on .