سورة الملك

( بسم الله الرحمن الرحيم )

تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (1) الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ (2)

1-  "وهو الذي خلق السماوات...ليبلوكم أيكم أحسن عملا"إذا قمت إلى الصلاة فأحسنها.. وتذكر : لم تخلق السماوات والأرض إلا لتحسن عملك/ علي الفيفي

          2-  }تبارك الذي بيده الملك .. } حتى بلغ : { أيكم أحسن عملا } فقال : أورع عن محارم الله وأسرع في طاعة الله .

3-  ﴿الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا وهو العزيز الغفور﴾  لم يقل أكثر عملا  لأن العبرة بأحسن العمل لابأكثره  ابن عثيمين  / محمد بن عبدالله الشلاش

4-  كل شيء خلقه الله لأجل العمل وجعل في الدنيا مغريات عاجلة ومن ورائها جنة آجلة اختبارا للسائرين (الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا) / عبد العزيز الطريفي

5-  "الذي خلق الموت.." دليل على أن ترقب الموت أكبر مواعظ الله، وأجدر بالمعونة على العمل الصالح، إذ ترقبه مقصر للأمل، ومهون للمصائب..  الكرجي. .. /فوائد القرآن

6-  ﴿ ليبلوكم أيكم أحسن عملا ﴾  جرعة ماء " أدخلت بغي الجنة  شق تمرة " وقاية من النار  صدقة " تطفئ غضب الرب العبرة بحسن العمل لا بحجمه.... / نايف الفيصل

           7-    (ليبلوكم أيكم أحسن عملا) العبرة بمعيار الجودة والإحسان لا بالكثرة و القلة. / سلمان العودة

الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقاً مَا تَرَى فِي خَلْقِ الرَّحْمَنِ مِنْ تَفَاوُتٍ فَارْجِعْ الْبَصَرَ هَلْ تَرَى مِنْ فُطُورٍ (3)

ثُمَّ ارْجِعْ الْبَصَرَ كَرَّتَيْنِ يَنقَلِبْ إِلَيْكَ الْبَصَرُ خَاسِئاً وَهُوَ حَسِيرٌ (4)

1- ارجع البصر كرتين حتى السماء البديعة تحتاج إلى إعادة النظر مرتين دعني أتأكد أولا يا صديقي / عبد الله بلقاسم

وَلَقَدْ زَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَجَعَلْنَاهَا رُجُوماً لِلشَّيَاطِينِ وَأَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابَ السَّعِيرِ (5) وَلِلَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ (6) إِذَا أُلْقُوا فِيهَا سَمِعُوا لَهَا شَهِيقاً وَهِيَ تَفُورُ (7) تَكَادُ تَمَيَّزُ مِنْ الْغَيْظِ كُلَّمَا أُلْقِيَ فِيهَا فَوْجٌ سَأَلَهُمْ خَزَنَتُهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَذِيرٌ (8) قَالُوا بَلَى قَدْ جَاءَنَا نَذِيرٌ فَكَذَّبْنَا وَقُلْنَا مَا نَزَّلَ اللَّهُ مِنْ شَيْءٍ إِنْ أَنْتُمْ إِلاَّ فِي ضَلالٍ كَبِيرٍ (9) وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ (10)

1-  أضعف الناس عقلا هم الكافرون  بشهادة أنفسهم تأمل قوله عن أهل النار ( وقالوا لو كنا نسمع أو نعقل ماكنا في أصحاب السعير) / محمد الربيعة

          2-  سيقول العقلاني يوما: (لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا في أصحاب السعير!) / وليد العاصمي

          3-  أكثر ضلال الخلق بسبب تعطيل العقل.. ﴿ ....أولو كان آباؤهم (لا يعقلون شيئا) ﴾﴿ لو كنا نسمع أو (نعقل) ما كنا في

              أصحاب السعير ﴾ / نايف الفيصل

         4-  " لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا في أصحاب السعير" كل البشر مؤهلون ليكونوا مؤمنين، ولكن الذي أصغى للحق أو فكر فيه

               ووصل إليه نال سعادة الدارين. / نايف الفيصل

          5-  ﴿ (لَـــوْ) كنا نسمع أو نعقل ما كنا في أصحاب السعير ﴾ كلمة " لَو " ليست في قاموس المؤمن.. / نايف الفيصل

 فَاعْتَرَفُوا بِذَنْبِهِمْ فَسُحْقاً لأَصْحَابِ السَّعِيرِ (11)

1- النهايات السيئة تبدأ بتسليم الإنسان عقله لغيره بلا تفكير (وقالوا لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا في أصحاب السعير فاعترفوا بذنبهم فسحقاً .. ) / ????عبد العزيز الطريفي

 إِنَّ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ (12)

1- هناك أناس يغفر الله لهم وهناك أناس المغفرة ذاتها لهم المغفرة التي يُغفر بها للعباد كامنة لديهم ! "إن الذين يخشون ربهم بالغيب لهم مغفرة"/ علي الفيفي

2-﴿ إن الذين يَخْشَوْنَ ربهم بالغيب لهم مَّغْفِرَةٌ وأجر كبير﴾ قال أحد السلف: "ما استعان عبدٌ على دينه بمثل الخشية من الله"/ روائع القرآن

 وَأَسِرُّوا قَوْلَكُمْ أَوْ اجْهَرُوا بِهِ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (13) أَلا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ (14)

1-( وهو اللطيف الخبير ) الأقدار التي تصيبنا لاتخرج عن لطف الله ،ولكننا لاندرك ذلك بسبب طبيعتنا ،فَ فوض أمرك لله وارض بأقداره !! / عايض المطيري

2-  ﴿ وهو اللطيف الخبير ﴾ ؛ وكَمْ للهِ من لُطفٍ خفيٍّ. / فرائد قرآنية

3- { ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير}لا يخفى على الخبير حاجتك إلى لطفه الخفي؛ولن يستشعر ذلك إلا من ابتلي؛فالحظ قول يوسف{إن ربي لطيف لما يشاء}. / خباب مروان الحمد

4-﴿ ألا يعلم من خلق وهو (اللطيفُ) الخبير ﴾. يلطُف بعباده فيدفع عنهم السوء ويكفيهم الهموم ، يُهيئ لهم أسباب الخير والرزق من حيث لا يحتسبوا. . / فرائد قرآنية

 هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمْ الأَرْضَ ذَلُولاً فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِنْ رِزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ (15)

1-  في طلب الرزق قال الله ( فامشوا ) وفي الذهاب للصلاة ( فاسعوا ) وفي طلب الجنة ( سابقوا ) وفي تحقيق التوحيد ( ففروا ) ف بقدر الهدف يعظم المسير/ عايض المطيري

2-  تأمل ﺍﻟﻮﺻﻒ ﺍﻟﺮﺑﺎﻧﻲ ﻟﻠﺪﻧﻴﺎ﴿فامشوا في مناكبها﴾ لذكر الله﴿ﻓﺎﺳﻌﻮﺍ ﺇﻟﻰ ﺫﻛﺮ ﺍﻟﻠﻪ﴾ ﻟﻠﻤﻐﻔﺮﺓ﴿وسارعوا ﺇﻟﻰ ﻣﻐﻔﺮﺓ ﻣﻦ ﺭبكم﴾ / رمزي أحمد ناصر

3-  كتب الله الرزق وأسبابه ، ومن الإيمان بالقدر السعي في الأسباب الموصلة إليه ؛ ﴿ هو الذي جعل لكم الأرض ذلولا فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه ﴾. / فرائد قرآنية

أَأَمِنتُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ أَنْ يَخْسِفَ بِكُمْ الأَرْضَ فَإِذَا هِيَ تَمُورُ (16)

   1- أأمنتم من في السماء أن يخسف بكم الأرض.... أم أمنتم من في السماء أن يرسل عليكم حاصبا " من الذي أمّنك ؟ بقدر خشيتك من الله تشعر بالأمان .. / نايف الفيصل

أَمْ أَمِنتُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ أَنْ يُرْسِلَ عَلَيْكُمْ حَاصِباً فَسَتَعْلَمُونَ كَيْفَ نَذِيرِ (17) وَلَقَدْ كَذَّبَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَكَيْفَ كَانَ نَكِيرِ (18) أَوَلَمْ يَرَوْا إِلَى الطَّيْرِ فَوْقَهُمْ صَافَّاتٍ وَيَقْبِضْنَ مَا يُمْسِكُهُنَّ إِلاَّ الرَّحْمَنُ إِنَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ بَصِيرٌ (19) أَمَّنْ هَذَا الَّذِي هُوَ جُندٌ لَكُمْ يَنصُرُكُمْ مِنْ دُونِ الرَّحْمَنِ إِنْ الْكَافِرُونَ إِلاَّ فِي غُرُورٍ (20) أَمَّنْ هَذَا الَّذِي يَرْزُقُكُمْ إِنْ أَمْسَكَ رِزْقَهُ بَلْ لَجُّوا فِي عُتُوٍّ وَنُفُورٍ (21)

1-  رزقك بيد خالقك،ﻻ رازقك لك سواه،وما الناس إﻻ وسائط،فإن أعطوك أو منعوك فمن الله،فعلق نفسك بالرازق ﻻ بالوسائط(أمن هذا الذي يرزقكم إن أمسك رزقه) /سعود الشريم

2-  (أمن هذا ...إن أمسك رزقه بل لجوا) لجوا: اشتدوا في الخصومة . اليقين بالرزق يورث (الطمأنية وقلة الوساوس)"  / عقيل الشمري

 أَفَمَنْ يَمْشِي مُكِبّاً عَلَى وَجْهِهِ أَهْدَى أَمَّنْ يَمْشِي سَوِيّاً عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (22)

1-  للمتمسك بالحق الداعي إليه عزة وإباء ورفعة ﻻ يبلغها أحد قد آثر غير الحق على الحق(أفمن يمشي مكبا على وجهه أهدى أمن يمشي سويا على صراط مستقيم). /سعود الشريم

2-  (أفمن يمشي مكبا على وجهه) ليس كل ذي عينين مبصر ! أكب على وجهه وعينيه ؛ ﻷن قلبه أعمى / عقيل الشمري

3-  (أفمن يمشي مكبا على وجهه) ﻷنه سلك طريقا موحشا فالتبس عليه فأكب على وجهه يتتبع اﻵثار ، ولو سلك الطريق المستقيم (لأنس بكثرة السالكين) / عقيل الشمري

قُلْ هُوَ الَّذِي أَنشَأَكُمْ وَجَعَلَ لَكُمْ السَّمْعَ وَالأَبْصَارَ وَالأَفْئِدَةَ قَلِيلاً مَا تَشْكُرُونَ (23) قُلْ هُوَ الَّذِي ذَرَأَكُمْ فِي الأَرْضِ وَإِلَيْهِ تُحْشَرُونَ

 (24) وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ (25) قُلْ إِنَّمَا الْعِلْمُ عِنْدَ اللَّهِ وَإِنَّمَا أَنَا نَذِيرٌ مُبِينٌ (26) فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً سِيئَتْ وُجُوهُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَقِيلَ هَذَا الَّذِي كُنتُمْ بِهِ تَدَّعُونَ (27) قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَهْلَكَنِي اللَّهُ وَمَنْ مَعِي أَوْ رَحِمَنَا فَمَنْ يُجِيرُ الْكَافِرِينَ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ (28) قُلْ هُوَ الرَّحْمَنُ آمَنَّا بِهِ وَعَلَيْهِ تَوَكَّلْنَا فَسَتَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ فِي ضَلالٍ مُبِينٍ (29)

1- "قل هو (الرحمن) آمنا به وعليه (توكلنا)" من أعظم أسباب قوة التوكل: يقيننا أننا نفوض همومنا (للرحمن) الذي هو أرحم بنا من كل أحد / د.عبد الله بلقاسم

 قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَصْبَحَ مَاؤُكُمْ غَوْراً فَمَنْ يَأْتِيكُمْ بِمَاءٍ مَعِينٍ (30)

  • Hits: 11200