نسمات من سورة الانفال

 بقلم الأستاذة سهى عرابي

 

لم سميت الأنفال بهذا الاسم ؟

هي سورة تحدثت عن الغنائم ..عن الأنفال في غزوة هي من أهم الغزوات ...

أحداثها كثيرة و متنوعة و متتابعة ومتغايرة أحداث تعرض مشاهد من السماء عن الملائكة وإحداث من الأرض ..

بدأ المولى جل وعلا آياتها بآخر حدث ومشهد من الغزوة في هذه السورة الكريمة ..استهل بالسؤال عن الأنفال ..

والنفل من النافلة وهي الزيادة ..

سميت الغنائم بالانفال لأنها زيادة عن المقصود من الجهاد ..

إنما القصد من الجهاد هو إعلاء كلمة الله ..

ونشر رسالته في الأرض ..وهذا النور ليبلغ الآفاق ..

والغنائم تأتي زيادة عن الجهاد ..

تأمل  

أين ورد لفظ " نافلة " في القرآن الكريم ؟ 

(وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَكَ عَسَىٰ أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَحْمُودًا) [سورة اﻹسراء 79]

(وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ نَافِلَةً ۖ وَكُلًّا جَعَلْنَا صَالِحِينَ) [سورة اﻷنبياء 72]

عزوة بدر كانت مفرق الطريق في الحركة الاسلامية..بداية الأذن بالقتال ..بداية سنن المدافعة ..

أنها بداية ظهور الدولة الإسلامية..

فارقة ومفرق الطريق ..معنى نجده في السورة في نور آياتها .

(وَاعْلَمُوا أَنَّمَا غَنِمْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَأَنَّ لِلَّهِ خُمُسَهُ وَلِلرَّسُولِ وَلِذِي الْقُرْبَىٰ وَالْيَتَامَىٰ وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ إِنْ كُنْتُمْ آمَنْتُمْ بِاللَّهِ وَمَا أَنْزَلْنَا عَلَىٰ عَبْدِنَا يَوْمَ الْفُرْقَانِ يَوْمَ الْتَقَى الْجَمْعَانِ ۗ وَاللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ) [سورة اﻷنفال 41]

ونجده في السورة في  الأية 

(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَانًا وَيُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ۗ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ) [سورة اﻷنفال 29]

  • Created on .